الرئيسية أخبار آسواغه مجحود كلوة وفرسن طلعة حقيقية اتشعشيع قالوا وقلنا اغن اكطاع الشاعر طويس تبراع مواقع غير مهمة من نحن؟

(قف) التصويت -- ارتفاع أسعار خام اللحلحات للدستور بسبب تراجع المخزون -- عاجل: خلق الأغلبية يرقص مع أمشوشتْ أفيسبوك -- أهل إينشيري ليسوا متروشين في دعم ومساندة الحاج عزيز -- ولد حدمين لن يذهب إلى الحوض الشرقي حتى يقولها له الحاج عزيز -- رسالة من السعودية للرئيس الحاج عزيز عبر الواتصاب -- زميل مقطوع نعالة يرد على شي إلوح افشي -- صحفي ينصح المترشحين للرئاسة بالزواج مع الكهلات (هويته) -- شي إلوح افشي تتصل بالدرك الوطني على الرقم 116 -- الجنرال ولد مگت يعلن انطلاق حملة (نعم للتعديلات الدستورية) --      
 

ش إلوح افش تعلن انسحابها من حزب (التكتل) ودعمها للرئيس ولد عبد العزيز

الثلاثاء 14-05-2013


أعلنت (ش إلوح افش) انسحابها من حزب تكتل القوى الديمقراطية والتحاقها بركب الإصلاح الذي يقوده فخامة القيادة الوطنية الرئيس محمد ولد عبد العزيز.

وقال أهل ش إلوح افش إنهم اتضح لهم أن الانتماء لحزب التكتل يعتبر اليوم عائقا في وجه التعيين في وظائف الدولة، وجاء في بيان الإنسحاب أن أهل ش إلوح افش شائفين على أحمد ولد داداه عدة أمور هي:

- كونه ليست عنده خمسة ولا عشرة ولا يقر فيه الخير.
- كونه لم ينسحب من حزب التكتل عندما شاهد تخطيط الكزرات وبرنامج أمل .
- كونه لم يعد يسمع لهم.

وتأسيسا على ما سبق وبعد دراسة جادة ومتأنية، قرر أهل ش إلوح افش انسحابهم من تكتل القوى الديمقراطية في مرحلة أولى، فإذا تأخرت عنا التعيينات فسوف ننسحب من التكتل مرة ثانية بعد أسبيع، ثم نعلن بعد ذلك انسحابنا من حزب تواصل، وإذا لم يفطن أحد لانسحاباتنا تلك فسوف نعلن انسحابنا من حزب اتحاد قوى التقدم ثم حزب عبد القدوس ولد اعبيدنا، ثم حزب صالح ولد حننا، ثم حزب محفوظ ولد بتاح...وإذا لم يتم تعيين أحد من خلقنا فسوف نعلن انسحابنا من تكتل القوى الديمقراطية مرة أخرى، وانضمامنا إلى الأغلبية الرئاسية للمرة العاشرة، ولن يكون أحد أعقل منا ولا أخزى منا.




إنشرها ولك الأجر :




مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

أي رسالة أو تعليق؟
  • (لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

    texte
من أنت؟ (اختياري)

مجحود
 

آسواغه

تبراع

اتشعشيع

طلعة حقيقية 
     
جميع الحقوق محفوظة لجريدة ش الوح اف ش (لا تنقروا علينا ولا ننقر عليكم)