الرئيسية أخبار آسواغه مجحود كلوة وفرسن طلعة حقيقية اتشعشيع قالوا وقلنا اغن اكطاع الشاعر طويس تبراع مواقع غير مهمة من نحن؟

ش إلوح افش: هؤلاء شالوا رأس نعامة العام 2016 -- شي ما يتواسَ فيك ...عادْ ؤذَ ما ينكال -- مبادرة "كلنا ترامب" واتحادية المخابز تتمهان المعارضة بالعمالة للأجنبي -- عاجل: ماردونا يرقص على مدح الرسول (فيديو) -- ش إلوح افش تطلقُ استطلاع "الذين شالوا رأس النعامة 2016 " -- الحاج عزيز أول رئيس يُلقح الأبقار في اترارزه -- الشيخ سبويْه يقرر الإنسحاب من الحوار بسبب التحرش -- عاجل: سيدي محمد ولد محم لم يُقلعْ لبنُه في السياسة -- عاجل جدا: تسريبات مجلس الوزراء -- رئيس الغابون سوف يُطلق الصيده إذا لم ينجح في الإنتخابات --      
 

عاجل: رجل في مَلَحْ يقطع أكرمكم الله ويستريح

الجمعة 9-03-2012


قالوا لكم إن رجلا يقطن في حي "ملــح-سكتير2" قد أقدم على قطع أكرمكم الله بشكل كامل، ويتواجد الرجل حاليا في المستشفى الوطني بعد أن وجده ذووه في الحمام فاقدا للوعي بعد أن قام بالعملية التي لم تتضح الأسباب التي حتمت عليه اللجوء إليها.

وقال موقع (إنيتي) الذي أورد الخبر إنه بينما تصر زوجة الرجل على أنه مصاب بــ"المجبنة" يتحدث معارف الرجل بأنه كان يشتكي من كثرة طلب الزوجة لأكرمكم الله.

وقال موقع انيتي إن الدكتور محمد المختار ولد أمبالله، إخصائي في جراحة المسالك البولية قام بتوقيف النزيف الذي تعرض له الرجل عند وصوله للمستشفى، وأشارت مصادر طبية أنه يمكن أن يكون مصابا بحالة نفسية سيئة.

والذي لم نفهم نحن هو قول موقع إنيتي إن "الاعلان عن هذه الحالة الاولى من نوعها، يأتي متزامنا مع موجة من غلاء المهور وارتفاع تكاليف المعيشة بالنسبة للعائلات الموريتانية لاسيما الفقيرة منها".

ش إلوح افش ناصفة من الرجل إذا كان الأمر كما رواه موقع إنيتي، وتنصح السيدات أن يخففن على الرجال في الطلبات حتى لا يلجأ كل رجل إلى قطع أكرمكم الله، لكي يستريح.

الخبر الأصلي على الرابط أكرمكم الله:

http://www.ar.initi.net/index.php?o...




إنشرها ولك الأجر :




مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

أي رسالة أو تعليق؟
  • (لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

    texte
من أنت؟ (اختياري)

مجحود
 

آسواغه

تبراع

اتشعشيع

طلعة حقيقية 
     
جميع الحقوق محفوظة لجريدة ش الوح اف ش (لا تنقروا علينا ولا ننقر عليكم)