الرئيسية أخبار آسواغه مجحود كلوة وفرسن طلعة حقيقية اتشعشيع قالوا وقلنا اغن اكطاع الشاعر طويس تبراع مواقع غير مهمة من نحن؟

ش إلوح افش: هؤلاء شالوا رأس نعامة العام 2016 -- شي ما يتواسَ فيك ...عادْ ؤذَ ما ينكال -- مبادرة "كلنا ترامب" واتحادية المخابز تتمهان المعارضة بالعمالة للأجنبي -- عاجل: ماردونا يرقص على مدح الرسول (فيديو) -- ش إلوح افش تطلقُ استطلاع "الذين شالوا رأس النعامة 2016 " -- الحاج عزيز أول رئيس يُلقح الأبقار في اترارزه -- الشيخ سبويْه يقرر الإنسحاب من الحوار بسبب التحرش -- عاجل: سيدي محمد ولد محم لم يُقلعْ لبنُه في السياسة -- عاجل جدا: تسريبات مجلس الوزراء -- رئيس الغابون سوف يُطلق الصيده إذا لم ينجح في الإنتخابات --      
 

المعارضة تعتبر دخول العقيد ولد بوبكر مثل إسلام عمر بن الخطاب

الاثنين 20-02-2012


هذه المعارضة التي دائما تقول إن الصنادرة هم سبب كل المشاكل طائح لها من السماء انضمام قائد الأركان السابق العقيد عبد الرحمن ولد بوبكر لصفوفها، وتعتبره مثل إسلام عمر بن الخطاب..ويرى جميل منصور إن الله أعز المعارضة بولد بوبكر، وهم يطلبون مولانا أن يُعز المعارضة بأحد الجنرالين، أو الجنرالات، وذالك طلب ما لا طمع فيه، وسوء أدب مع الله.

ولا نعرف ما ذا تريد المنسقية بالصنادرة المرترتين، في الوقت الذي لا تقدر على قشرة عمر الصنادرة الذين ما زالو في الشغلة، وعندهم ما ينفعون به وما يضرون به، إلا إذا كانت ستستفيد من خبرتهم العسكرية في برامجها السياسية.

موجبه أن المعرض الذي عدلته الدولة اليوم في قصر المؤتمرات، والذي كنا نعتقد أنه خاص بالتشغيل، لا يختلف كثيرا عن المعرض الذي كان موجودا في حاشية سيزيم الشرقية، والذي لا يزال يقال له المعرض، إلا أن المعرض الذي افتتح اليوم يخلف عن المعرض القديم بكونه يحتوي على أجنحة للحيوانات المنقرضة، حيث أكد مراسل ش إلوح الفش أنه شاهد بعض القردة تلعب فيه، كما شاهد حمير الوحش تردح، والذئاب تتخالى، وبعض التماسيح الشينة، وبعض الطيور مثل: الرخمه، وبياعة أبيها في الزين، وبيكلاشه.




إنشرها ولك الأجر :




مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

أي رسالة أو تعليق؟
  • (لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

    texte
من أنت؟ (اختياري)

مجحود
 

آسواغه

تبراع

اتشعشيع

طلعة حقيقية 
     
جميع الحقوق محفوظة لجريدة ش الوح اف ش (لا تنقروا علينا ولا ننقر عليكم)