الرئيسية أخبار آسواغه مجحود كلوة وفرسن طلعة حقيقية اتشعشيع قالوا وقلنا اغن اكطاع الشاعر طويس تبراع مواقع غير مهمة من نحن؟

ويلٌ للشيوخ من فخامته..والرؤيا هذه أخبارها -- ش إلوح افش تنفرد بفيديو مروح بدر ولد عبد العزيز -- شنقيتل تدعم نادي FC تفرغ زينه -- "الشاي" يتحرش بواحد من أهل الرئاسة -- قانون التعراص الجديد يدعم البايرات -- قولوا لـ"شَبًاطْ" إن حدودنا التاريخية هي بارشلونا -- خطاب ش إلوح أفش في حفل تكريم الذين شالوا رأس النعامة (صور) -- ش إلوح افش: هؤلاء شالوا رأس نعامة العام 2016 -- شي ما يتواسَ فيك ...عادْ ؤذَ ما ينكال -- مبادرة "كلنا ترامب" واتحادية المخابز تتمهان المعارضة بالعمالة للأجنبي --      
 

عاجل:نتائج استطلاع ش إلوح افش حول انسخ وادنى شخصية للعام 2011

الأحد 1-01-2012


أسفر استطلاع للرأي نظمته (ش إلوح أفش) حول أدنى وأنسخ وأشين الشخصيات الوطنية للعام 2011 عن تصويت منقطع النظير للقراء الكرام بالفال، والظاهر أن نسبة مشاركة المعارضة في الاستطلاع كانت كبيرة جدا حيث جاءت النتائج على النحو التالي:

- أدنى قطاع حكومي هذا العام: حصلت عليها رئاسة الجمهورية بالتناصف مع حزب الإتحاد من أجل الجمهورية
- أشين شخصية وطنية لهذا العام هي: أنا الذي أقرؤ هذه السخافات الآن.
- انسخ صحفي هذا العام هو: رئيس تحرير ش الوح الفش
- انسخ صحيفة وطنية هذا العام هي: جريدة ش الوح افش
- أقل برلماني فائدة هذا العام: تم إلغاء هذا الاستحقاق بسبب قوة التنافس بين نواب ولاية اترارزه عليه، ونطلب منهم أن يعقدوا اجتماعا فيما بينهم ويتنازلوا لصاح واحد منهم، سواء أيهم.
- أقل أو أكثر امرأة ترشة هذا العام حسب فهمكم للترشة : هي نائبة برلمانية الحرف الأول من اسمها خادياتا مالك جالو
- أكثر الوزيرات حركة هذا العام:هي وزيرة الثقافة والشباب والرياضة وبدون منافسة تذكر

للتذكير فإن كثرين اختاروا العضوية في لجنة الإشراف على الاستطلاع، خوفا من نتائج التصويت لصالحهم، خاصة أن من بينهم مرشحون أقوياء لأشين شخصية وطنية ولأنسخ صحفي هذا العام.




إنشرها ولك الأجر :




مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

أي رسالة أو تعليق؟
  • (لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

    texte
من أنت؟ (اختياري)

مجحود
 

آسواغه

تبراع

اتشعشيع

طلعة حقيقية 
     
جميع الحقوق محفوظة لجريدة ش الوح اف ش (لا تنقروا علينا ولا ننقر عليكم)