الرئيسية أخبار آسواغه مجحود كلوة وفرسن طلعة حقيقية اتشعشيع قالوا وقلنا اغن اكطاع الشاعر طويس تبراع مواقع غير مهمة من نحن؟

ش إلوح افش: هؤلاء شالوا رأس نعامة العام 2016 -- شي ما يتواسَ فيك ...عادْ ؤذَ ما ينكال -- مبادرة "كلنا ترامب" واتحادية المخابز تتمهان المعارضة بالعمالة للأجنبي -- عاجل: ماردونا يرقص على مدح الرسول (فيديو) -- ش إلوح افش تطلقُ استطلاع "الذين شالوا رأس النعامة 2016 " -- الحاج عزيز أول رئيس يُلقح الأبقار في اترارزه -- الشيخ سبويْه يقرر الإنسحاب من الحوار بسبب التحرش -- عاجل: سيدي محمد ولد محم لم يُقلعْ لبنُه في السياسة -- عاجل جدا: تسريبات مجلس الوزراء -- رئيس الغابون سوف يُطلق الصيده إذا لم ينجح في الإنتخابات --      
 

اللجنة الوطنية للمحروقات تسعي لقتل سكان الحوضين هذا العام

الاثنين 12-12-2011


قيل لنا أن وعر المحروقات سببه الأساسي هو أن اللجنة الوطنية للمحروقات لديها برنامج طموح لإيصال سعر لتر كزوار إلى 400 أوقية قبل نهاية العام 2012 ، وهذه اللجنة لا يعنيها شيء في انخفاض أسعار المحروقات التي مست التراب عالميا في شهر أكتوبر الماضي.

موجبه أن هذه اللجنة التي لا تطلع إدارتها إلا اليوم الذي ستزيد فيه سعر المحروقات، تسكن في دار في إلوC فإذا شاف أحد منكم الدار مفتوحة فليعلم أن سعر المحروقات سوف يزيد في ذالك اليوم وإذا كانت مغلقة فتلك مارة الخير.

الذي لا تعرفونه هو أن سعر ليتر كزوار أصبح بأكثر من 400 أوقية في المدن التي وراء أعيون العتروس، وقيل لنا أنه وصل 500 في تمبدغه، وإذا وجد أحد منكم قطرة منه وراء تمبدغه فليجعله في أعيننا.

ما نريد أن نقوله هو أن كل البضائع أصبحت واعرة على الفقراء في في الحوضين، ونطلب من فاخامة رئيس الجمهورية أن يطلب من اللجنة الوطنية للمحروقات - إذا كنت تسمع له - أن تتكايس مع خطتها الطموحة لقتل المواطنين قبل العام 2012 لأن منهم الناخبين واللحلاحة، وإذا ظل ارتفاع سعر المحروقات واعدا وجهه، فإن خلق ولايات الحوضين سيفرغ قبل نهاية هذا العام، أما سكان نواكشوط فسوف ينتقلون إلى جوار ربهم قبل العام 2012




إنشرها ولك الأجر :




مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

أي رسالة أو تعليق؟
  • (لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

    texte
من أنت؟ (اختياري)

مجحود
 

آسواغه

تبراع

اتشعشيع

طلعة حقيقية 
     
جميع الحقوق محفوظة لجريدة ش الوح اف ش (لا تنقروا علينا ولا ننقر عليكم)