الرئيسية أخبار آسواغه مجحود كلوة وفرسن طلعة حقيقية اتشعشيع قالوا وقلنا اغن اكطاع الشاعر طويس تبراع مواقع غير مهمة من نحن؟

افتتاحية شي الوح افشي -- يا الصيدات عسو على سلغلغ من ولد أجايْ -- عاجل: حزب الاتحاد ينذر بعض أعضاء الحكومة (بيان) -- جعفر محمود لا يحبُ نساء السياسة -- المدرسة العليا متعددة التخصصات..اللي ما يَحْلَبْ بَيْدُ -- جديد المسرح والسينما الوطنية في رمضان -- المشكاة في السحور بالباقيات الصالحات (نظم) -- شركة شنقيتل لم تبخل شيئا لولاية تيرس -- شي إلوح أفشي تعلن انسحابها من التكتل مرة أخرى -- عاجل: إستقالة رئيس تحرير "شي إلوح أفشي" --      
 

فخامته وقصر المؤامرات والرئيسة ..والطفلة الصغيرة

السبت 6-08-2011


نحن أهل (ش إلوح أفش) تأخرنا فعلا في الكتابة عن لقاء فخامته مع الشعب، لأن ما يهمنا ليس ما يهم الجزيرة، التي قال فخامته إنها لن تفتصل مع القذافي، والذي نعرفه نحن أن الزميلة زينب منت أربيه، لم توحل في القذافي يوما حتى تفتصل معه، أما الجزيرة في قطر، فالعصمة ليست في يدها حتى تفتصل معه، مع أن القذافي يسبها ويسب أباها، وهو ما ذهب جمهور علمائنا على أنه يخرجها من رقبته.

موجبه أن السيدة الرئيسة تكيبر من ماء العينين، التي تترفست بين ولد محمد لغظف وولد المحجوب، فهم محللونا من قعدتها تلك إشارات من فخامته إلى أنه علينا أن نحزمها على قلوبنا في السنوات القادمة، هذا من جهة، ومن جهة ثانية فإنه يريد أن يقول لزعماء المعارضة أنهم أصبحوا شوابين، ولم يعد أحد منهم في سنين الذرية، بدليل أن السيدة الرئيسة جاءت بالطفلة الصغيرة الجميلة، وفي هذه الحالة فإن على قادة المعارضة أن ينعتوا لنا أنهم ما زالوا في سنين الذرية... ولم يفت علينا أن بعض الوزراء كانوا يحجلبون الطفلة الصغيرة، وقطعا أن فخامته لا يصلح فيه ذالك النوع، مع أن من الوزراء من يصلح لخلافة المربية الفلبينية، التي فضلت الطفلة أن تغرى فيها.

اللقاء الذي قالت التلفزة إنه ينظم بقصر المؤامرات في نواكشوط بمناسبة بلوغ فخامته عامين، يعني أن فخامته أصبح مفطوما في الرئاسة، وبالتالي فهو معذور في شين الصنعة، وتعلمون أننا نقول دائما إن أحمد ولد داداه أشين صنعة من مفطوم، ومعنى ذالك أنه أشين صنعة من فخامته، خاصة أنه مفطوم وصائم ظهر المحرم، وأمام السوالة.

وقال فخامته إنه لم يأخذ أوقية واحدة من المال العام، وأنه لم يجئ شيئ تحت يده قبل أن يكون رئيسا، مؤكدا إن المعارضة رمحتنا بقضية الانتخابات، والظاهر أنهم لا يريدون إلا الرئاسة، وأهون عليهم أن يشوفوا غظاظيبهم من أن يشوفوها، وفي اجابته على سؤال للزميل محمد عالي ولد العبادي حول الفساد قال فخامته: انت ذَ جايبو من راصك ولل مكيولك...الصحافة اتبان حريتها زادت عن الغرض" وهذا جواب مكرسع، راجع إلى أن الرؤساء يجيؤون بشيء من رؤوسهم أحيانا، ويجيؤون بشيء قيل لهم في أغلب الأحيان،

وصائب الزميل شنوف (الذي يقال له بالعرية محمد) أن يقول لفخامته إن الكل مستاء..لأن فخامته ليس مستاء، ومعالي الوزير الأول ليس مستاء، مع أننا والله اعلم ظاهر لنا إن وزير الإتصال مستاء، لانه لم يتبسم مرة واحدة خلال البرنامج..




إنشرها ولك الأجر :




مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

أي رسالة أو تعليق؟
  • (لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

    texte
من أنت؟ (اختياري)

مجحود
 

آسواغه

تبراع

اتشعشيع

طلعة حقيقية 
     
جميع الحقوق محفوظة لجريدة ش الوح اف ش (لا تنقروا علينا ولا ننقر عليكم)