الرئيسية أخبار آسواغه مجحود كلوة وفرسن طلعة حقيقية اتشعشيع قالوا وقلنا اغن اكطاع الشاعر طويس تبراع مواقع غير مهمة من نحن؟

ش إلوح افش: هؤلاء شالوا رأس نعامة العام 2016 -- شي ما يتواسَ فيك ...عادْ ؤذَ ما ينكال -- مبادرة "كلنا ترامب" واتحادية المخابز تتمهان المعارضة بالعمالة للأجنبي -- عاجل: ماردونا يرقص على مدح الرسول (فيديو) -- ش إلوح افش تطلقُ استطلاع "الذين شالوا رأس النعامة 2016 " -- الحاج عزيز أول رئيس يُلقح الأبقار في اترارزه -- الشيخ سبويْه يقرر الإنسحاب من الحوار بسبب التحرش -- عاجل: سيدي محمد ولد محم لم يُقلعْ لبنُه في السياسة -- عاجل جدا: تسريبات مجلس الوزراء -- رئيس الغابون سوف يُطلق الصيده إذا لم ينجح في الإنتخابات --      
 

الضوء القابس في صوم الزمن اليابس (نظم)

الأربعاء 1-07-2015


هذه الكتبة تناتف أشياخنا عندما عدلها الناظم، فقال بعضهم أنه صائب عن تعدالها أصلا، وأنها لا معنى لها وأن الصوم لم يسول أحد في هذا الزمن عن حكمه، وقال البعض الآخر أنها مفيدة وأن الناظم تفنن فيها وذكر فيها جميع أحكام الصوم، وأنها لا بد منها، وأنها إذا كانت في هذا الزمن غير مسول عنها فقد تتوقف عليها أحكام في المستقبل القريب، وإذا كانت ليست مما تعم به الحاجة في تفرغ زينه، فقد يرفدها أحد ويجيبها إلى بلد آخر فيستفيدون منها..إذا فهموا شيئا منها...قال الناظم:

- (فصلُ) ولَمّا قُرِضَ الشرابُ <> والأكلُ والأصحابُ والأحبابُ

- قد اجتهدْنا أن نَدِيرَ في بَلَدْ<> الاكلِ الذي كان قديما مُـــعْتَمَدْ

- أكْلًا جديدًا من له قدْ أكَـلا<> فصـــــومُه بالاتفـــاقِ بَـطَلا

- وذاك مثلَ أن نَدِيرَ الْخَلَوَاتْ<> طُعْمَتَهَا في بَلَدِ التشَعْشُعَاتْ

- وفي مكانِ كُوزُ نُوزُ نَجْعَلُ <> خليْطَةً منْ ذاقَها قدْ يَبْطُلُ

- صيامُه وقيل بلْ صلاتُه <> صـــيامُه قــــيامُه طاعــاتُه

- ونجعلُ القُشورَ والعُدَانا <> في بَلَدِ الكاروتِ والْبَنَانَا

- فمنْ يَدِرْ في فَمِه عودًا ولوْ<> قدْ كان يابسًا على ما قدْ رَوَوْا

- قدْ صَمَرَتْ في ظَهْره كَفارَهْ <> ومِثلُهُ منْ كَرَطَ الْمَحَارَهْ

- وَدَارَها في زُبْدَةٍ وَ دَهَنَا<> بها حَراكِفَ له قدْ جَنًنَا

- ومن يكن لوجهه بالغاسل<> بجعمة من آفطوط الساحلي

- فإنه أتى بمكروه على<> ماشهروا بكل ما قد فعلا

- كذلِكَ الذي تراهُ غَمسَا<> في بَلَدِ الإيدامِ فيما اقْتُبِسَا

- فإنهُ أفْسَدَ صومَه كَمَنْ <> دَخَلَ في أخْلاقهِ هذا الزمَنْ

- أن الذي يَدعُونَه تَماتَا <> وَمَارُ وَالكارُوتُ مَا قَدْ مَاتَا




إنشرها ولك الأجر :




مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

أي رسالة أو تعليق؟
  • (لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

    texte
من أنت؟ (اختياري)

مجحود
 

آسواغه

تبراع

اتشعشيع

طلعة حقيقية 
     
جميع الحقوق محفوظة لجريدة ش الوح اف ش (لا تنقروا علينا ولا ننقر عليكم)