الرئيسية أخبار آسواغه مجحود كلوة وفرسن طلعة حقيقية اتشعشيع قالوا وقلنا اغن اكطاع الشاعر طويس تبراع مواقع غير مهمة من نحن؟

شنقيتل على مدى عشر سنوات أكثر مما تتخيل -- (قف) التصويت -- ارتفاع أسعار خام اللحلحات للدستور بسبب تراجع المخزون -- عاجل: خلق الأغلبية يرقص مع أمشوشتْ أفيسبوك -- أهل إينشيري ليسوا متروشين في دعم ومساندة الحاج عزيز -- ولد حدمين لن يذهب إلى الحوض الشرقي حتى يقولها له الحاج عزيز -- رسالة من السعودية للرئيس الحاج عزيز عبر الواتصاب -- زميل مقطوع نعالة يرد على شي إلوح افشي -- صحفي ينصح المترشحين للرئاسة بالزواج مع الكهلات (هويته) -- شي إلوح افشي تتصل بالدرك الوطني على الرقم 116 --      
 

عاجل:هؤلاء سوف يدخلون الحكومة القادمة

الأحد 5-01-2014


قال لنا واحد من أهل سر الحرف إن الحكومة القادمة لن تكون جديدة بالكامل، وإنما سوف يطيح بعض وزرائها، ويقعد في بلدهم الأشخاص التالية أسماؤهم:

-  محمد محمود ولد محمد لمين (رئيس حزب الاتحاد)
-  حمادي ولد التباري (مكلف بمهمة في سلطة التنظيم)
-  أحمدو ولد اخطيرة (مستشار وزير النقل حاليا)
-  اعلي سالم ولد مناه (مدير لادي حاليا)
-  محمد ولد بلال
-  الحسين ولد احمد الهادي
-  الأستاذ اسلامه ولد عبد الله (نائب كرو السابق)
-  محمد لمين ولد خطري (غلب عمدة تواصل في بلدية الطينطان)
-  الدكتور عبدي سالم ولد الشيخ سعد بوه (مدير في اكنام حاليا)
-  ابراهيم ولد سيداتي ولد أحمدينا (المدير الإداري والمالي لوزارة الثقافة حاليا)
-  بزره ولد بيداها (مستشار وزير البترول سابقا)
-  عبد القادر ولد محمد محمود (المدير المساعد للخزينة)
-  الأستاذ اسحاق ولد أحمد مسكة (رئيس قسم حزب الاتحاد في بو تيلميت)
-  نسيبه منت دحان (عضو المكتب التنفيذي لحزب الاتحاد)

موجبه أن هذا الخبر ليس لحلحة لأحد، لأننا لا نعرف أحدا من هذه اللائحة ولا يعرفنا أحدُ منها، ولكنها شخصيات قيل لنا إن فخامة القيادة الوطنية يتخمم في تعيينها، ومما يزيد من احتمالية صدقية الخبر كون مصدره رجل مظبوط من أهل سر الحرف.




إنشرها ولك الأجر :




مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

أي رسالة أو تعليق؟
  • (لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

    texte
من أنت؟ (اختياري)

مجحود
 

آسواغه

تبراع

اتشعشيع

طلعة حقيقية 
     
جميع الحقوق محفوظة لجريدة ش الوح اف ش (لا تنقروا علينا ولا ننقر عليكم)